Wikimedians of the Levant/SocialMedia/Facebookchat

From Meta, a Wikimedia project coordination wiki
Jump to navigation Jump to search

أُنشئت هذه الصفحة لنقاش فكرة إغلاق مجموعة الدردشة على الفيس بوك، بعد إجماع الهيئة الإدارية في اجتماعها الرسمي في 17 نيسان (أبريل) 2021 على الأمر واعتراض بعض من الأعضاء الزملاء عليه. الأسباب المؤدية لاتخاذ هذه القرار:

  1. مجموعة ويكيميديا بلاد الشام تعتمد البريد الإلكتروني وصفحة الميتا لنشر الأخبار رسمياً.
  2. الدردشة على الفيس بوك أُنشئت لتكون وسيلةً غير رسمية لخلق جو ودي بين الأعضاء وللتفاعل السريع بين أعضاء المجموعة وسهولة الوصول من البريد الإلكتروني.
  3. منذ عدة أشهر إلى الآن أدت هذه المجموعة إلى خروج عدد من الأعضاء منها وخلق عدة مشاكل بسبب الأخذ والرد الحاصل بها.
  4. مجموعة الدردشة أصبحت منذ فترة إلى الآن تحمل جواً مشحوناً وتحمل محاولات تصيد وتحتاج لمتابعة مكثفة من الصعب متابعتها من قبل أعضاء الهيئة الإدارية.

وعليه، اتفقت الهيئة الإدارية لمجموعة ويكيميديا بلاد الشام على إغلاق الدردشة واعتماد مجموعة مغلقة يمكن للأعضاء طرح استفساراتهم بحريَّة ووضع ما يرونه مناسباً ضمن جو أكثر ودية، نحن بانتظار آرائكم وسماعكم حتى نصل لحل يرضينا جميعاً ولكم جزيل الشكر.--ساندرا (talk) 11:56, 18 April 2021 (UTC)[reply]

آراء أعضاء ويكيميديا الشام[edit]

  • Oppose Oppose مع أنه ليس لي مشاركة في مجموعة الحوار على المسنجر، لكن وجهة نظري أن الخلاف أمر وارد دوماً كهذا الخلاف مع الهيئة الإدارية الذي يجب ألا نحمله أكثر من ذلك، بمعنى أنه خلاف في وجهة النظر لا غير. كجمعيةٍ رائدة يعني أن مشاكلنا ريادية، وحلولنا كذلك. لكن المجموعة تمثل باباً للعملية الديمقراطية. في بريطانيا مثلاً أعضاء الجمعيات الأهلية أو الشعبية (منظمات المجتمع المدني NGO's) ثمانية ملايين بينما أعضاء الأحزاب الرسمية 200 ألف، وفي السويد (8 ملايين) يصل أعضاء هذه الجمعيات إلى مليون. الأطر الرسمية دائماً غير كافية لبلورة رأي عام. الخلاف أمر صحي إلا إذا خرج عن آداب الجوار. أيضاً لماذا لاتقوم الهيئة او من اقترح الاستبدال بشرح مقصده من مجموعة مغلقة حتى تمكن المقارنة.

تحياتي.. أسامةالفاروسي (talk)

  • Oppose Oppose صراحةً، لا أرى ضرورة لإغلاق باب الدردشة الموجود على تطبيق ماسنجر، نحنُ فقط بحاجة لتنظيم بعض السياسات الخاصة به، واحترام الآراء. يحدث في الشات عادةً نقاشات مهمة وقد نختلف بالآراء ولكن لا نختلف على فكرة وجودنا في هذه المجموعة. بالنهاية أنا ضد فكرة إغلاق باب الدردشة على تطبيق ماسنجر.

مع احتراميOsps7 (talk) 12:05, 18 April 2021 (UTC)[reply]

  • Oppose Oppose الفائدة المتوخاة من إغلاق المجموعة أقل من الضرر الحاصل بسبب إغلاقها. عمرو بن كلثوم (talk) 12:14, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  • Neutral Neutral رُبما تكون بعض المُحادثات سببًا لنفور البعض من المجموعة، لكن بناءً على التجربة أرى أنَّ هؤلاء كان لهم استعداد للنفور من البداية نتيجة أسبابهم الشخصية رُبما أو لأنهم لم يستطيعوا غض النظر عن بعض الأشياء. بالمُقابل أرى أنَّ أغلبنا يستمتع بوجوده في هذه المجموعة ومُشاركة تجاربه والتفاعل مع الزُملاء، أمَّا التصيُّد فهو واقع في دردشة هذه المجموعة وخارجها، وأرى أنَّ الهيئة الإداريَّة تمكنت من ضبط الوضع وهي ما تزال قادرة على ذلك. رأيي أن تُعتمد المجموعة المُغلقة دون إغلاق باب الدردشة الحالي، مع الإقرار بأنَّ كُل ما يجري ضمن نافذة الدردشة هذه لا يُعد رسميًّا إلَّا حين طرحه في المجموعة المُغلقة، وتنبيه جميع الوافدين الجدد، بل القدماء أيضًا بضرورة الابتعاد عن الاستفزاز من جهة وغض النظر من جهةٍ أُخرى والتصرف بشيء من الرُشد. كلامي نابعٌ فقط من عدم رغبتي برؤية أي شائبة تُصيب مجموعة الشام بعد أن أصبحت أنشط المجموعات العربية وأكثرها كفاءةً--باسم (talk) 12:52, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment مرحباً: لا بدّ من تحليل قرار الهيئة بطريقة موضوعية:
  1. البند الأول ليس له علاقة بإغلاقة مجموعة الدردشة؛ وإنّ القنوات غير الرسمية للتواصل هي أساس بناء التنظيمات الديمقراطية وإلاّ لنتهى الحال بأي تنظيمٍ قائمٍ على الروتينية كحال الأحزاب الشيوعية في ستينيات القرن الماضي "هذا مثال"
  2. القناة للدردشة هي لإكمال أحد بنود وجود التنظيم وبناء الودية
  3. منذ عدّة شهور إلى الآن لم تحدث إلاّ مشكلة واحدة يعرفها الجميع وهي مشكلة لها مُسبباتها ولم تخلق من العدم وكان يمكن حلّها ببساطة والوصول لصيغة مُرضية لكن الهيئة عجزت عن ذلك وهذا تقصيرٌ منها ولا يمكنُ أبداً قبوله كمبرر لإلغاء قناة الدردشة؛ وفي كلِّ الأحوال فإن إغلاق قناة دردشة تحوي أكثر من 50 شخص بسبب خلاف حدث بين شخصين هو ما يُعرف بالشمولية. (هذه المشكلة التي نعرفها فإذا كان هناك شيئ لا نعرفه فليعرض بشفافية لنقرر على ضوئه)
  4. إن أحد وظائف الهيئة الإدارية هي متابعة قناة الدردشة وحسب ما أتوقعه أنا فكل أعضائها على علمٍ بهذه الوظيفة قبل ترشحهم لهذا المنصب وإذا كان من أحد لا يعرف فنحن أمام كارثة أكبر، ومن هُنا فإن عجز الهيئة عن أداء مهامها بمراقبة مجموعة الدردشة هو تقصيرٌ واضحٌ منها ومن المؤسف أن يُحل هذه التقصير في العجز عن أداء المهمة بإلغاء المهمة أصلاً فهذه طرييقة لا تؤدي إلاّ إلى تفاقم المشاكل وحاضرُ التظيمات العربية منذ الستينات حتّى اليوم يخبرنا بالنتائج المنطوية على استخدام هذه الطريقة حيث نصل في نهاية الأمر لجماعةٍ واحدةٍ يُربط كلٌّ شيئٍ بيدها ولنا في التاريخ عِبَرْ.

ختاماً فإن هذه المجموعة هي مجموعة ويكيميديا بلاد الشام أي نحن مؤتمنون على ويكيبيديا العربية ومؤتمنون على شعار المؤسسة أي أننّا مجموعةٌ لا مركزية وهذا ما يتناسب مع عملنا، وما صدر البارحة للأسف استذكرني بأحداث صادرة في مجتمعاتنا العربية الحزينة وكانت قد عنونت قبل حوالي العشر سنوات بـِ "قرار حزبي".

هذا تفكيكٌ غاية في البساطة دون الخوض في التفاصيل وبناء عليه أُعلن معارضتي لإلغاء المجموعة ومعارضتي لطرح النقاش بعد اتخاذ القرار ما يُسهم في إحداث شرخٍ يمكن استغلاله من أحدٍ ما يوماً ما. تحياتي --omar kandil (talk) 12:55, 18 April 2021 (UTC)[reply]

  • @Omar kandil: هل يمكنك الإشارة إلى أي بند في قوانين المجموعة يقول بأن متابعة الدردشة والإشراف عليها 24 ساعة هي من مسؤوليات الهيئة الإدارية، التي كان الأعضاء على "علم بها" قبل ترشحهم والتي تؤدي عدم متابعتها إلى "كارثة" وتقصير" و"عجز عن أداء المهام" من طرفهم، حسب رأيك؟ --Abbad (talk) 12:33, 19 April 2021 (UTC).[reply]
  • @عباد ديرانية: أهلاً عباد، صراحة تمنيت أن لا أُساق لأحاديث كثيرة وسأحاول الإختصار قدر الإمكان
  1. بعض الأشياء تكون بديهية، لاحظ أن القانون لا ينص أن الهيئة مسؤولة عن البريد عبر الإيميل ولا ينص أنّها مسؤولة عن صفحة الفيس بوك ولا عن المجموعة المغلقة "الرسمية" على حد تعبير الهيئة بقرار الإغلاق، هل أقول هنا أن الهيئة غير مسؤولة عن هذه القنوات كلها؟!؟! طبعاً لا فهذا غير منطقي؟! وهل على النظام أن يكتب عبارة بديهية بأن الهيئة مسؤولة عن هذه القنوات طبعا لا؟!، إذا سلّمت أنا بأن للهيئة الحق بالاستغناء عن قناة الدردشة بحجة عدم وجودها في القانون فهذا يعني منطقية أي طرح للهيئة لإغلاق البريد عبر الإيميل والمجموعة المغلقة وصفحة الفيس بوك (فالدستور لم ينص على ذلك)؛ وهنا هل ممكن أن أجد اجابة بأن إغلاق الهيئة لهذه القنوات ما فائدته على الأعضاء؟!!! طبعا لن أجد لكن هناك العشرات ممن سيتلقون الخبر ليُحيكوا قضايا الفساد وأنّه هناك من يستفيد من مجموعة غير موجودة ولا حتّى افتراضياً(وأعتقد أن خوفي على الأعضاء من هكذا تهم ليس مقتصراً علي) وهل لأحدٍ أن يُجيبني الآن ما هو حجم الضرر الذي سيلحق بويكيبيديا العربية حيث نعمل جميعاً لأجل إعلاء لغتنا وتاريخنا وهل من أحد يجيبيني عن العار الذي سيلحق بشعار المؤسسة عربياً؟!؟! هذا ما قلته من الشهر السادس في العام الفائت ومُدون على الميتا قبل تأسيس الهيئة، "سيتطور العمل بطريقة نصبح غير قادرين بالسيطرة عليه" وهذا ما حدث وأدى لفتح هذا التصويت الذي نراه الآن. تحياتي --omar kandil (talk) 20:33, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  • رغم أنني غير نشطة في أغلب الأحيان على مجموعة الدردشة، إلا أنني أرى وجود مجموعة تربط الأعضاء وتنشط من وقت للتاني بنقاشات وأسئلة وطلب المساعدة وتبادل الخبرات بين الأعضاء شئً جوهرياً ضرورياً ليبقى الفرد على اتصال ومعرفة بآخر الأخبار. غير عن الأثر المعنوي الجميل الذي تضيفه. عرين أسد أبو رمان (talk)
  • Comment Comment مرحباً، إشارة فقط إلى تجاوز الهيئة الإدارية لصلاحياتها ومناقشة مسائل خارج اختصاصها تماماً وهذه مسألة بحاجة لمراجعة بتأني.
أيضاً الاجتماعات الشهرية لمدة ساعتين غير كافية ولا تحصل فيها أي مناقشات تفصيلية بل مجرد كلام سريع وسطحي بحجة عدم توافر الوقت، ولو دعيت الهيئة الإدارية لاجتماع مخصص فأعضاؤها يتغيبون ولا يأتي إلا بضعة منهم بحجة انشغالهم، ولا يمكن المشاركة في اجتماعات الهيئة، حيث تتخذ القرارات الهامة، إلا بصفة مستمع، ما الحل لهذه المعضلة؟ أعضاء المجموعة هُمشوا تماماً --Michel Bakni (talk) 13:34, 18 April 2021 (UTC)[reply]


  • Comment Comment أنا أرى بشكل شخصي أن المجموعة ساهمت بشكل كبير في توطيد العلاقات بيني وبين الكثير من المُستخدمين، وأيضًا فإنّ كون وسيلة التواصل الوحيدة هي القائمة البريدية فإنها تصعب إلى حد ما النقاش بين الأعضاء وتضع ضغطًا على القائمة البريدية وقد تضيع بعض الرسائل الهامّة ولا يقرؤها البعض بسبب كثرة الرسائل التي تأخذ المجموعة نصيبًا كبيرًا منها. سامي (talk) 14:23, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment بالرغم من نشاطي القليل على مجموعة الدردشة، إلا أنني أرى ضرورية وجودها بخلق جو من الود والألفة بغض النظر عن المشاحنات التي تحدث في بعض الأحيان إلا انها لطالما احتوت النقاشات الهامة والحوار الهادف والخبرات والمعلومات المتبادلة. saraabdallat (talk) 12:05, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment لن أكرر ما قاله آخرون هنا لكن أضيف أنه في نهاية المطاف تتخذ الهيئة هذه الإشكالات التي هي لم تقم بحلها ولم تخطو أي خطوة للأمام في محاولة حلها تتجه الهيئة لإغلاق الدردشة وهذا تهرب واضح وإن دل على أمر فيدل على ضعف الخبرة الإدارية، ملحوظة (هنا أتحدث عن الخبرة الإدارية كخبرة عملية لا عن الأشخاص بحد ذاتهم لذا يرجى الإنتباه جيدا قبل محاولة التأويل المتوقعة) اقتضى التنويه Tamuz Hasan (talk) 08:04, 19 April 2021 (UTC).[reply]
  • Comment Comment أتفق مع آراء الزملاء باعتراضهم لإغلاق الدردشة فهو المكان الذي نجتمع تحت سقفه لنتقاسم أفكارنا وخبراتنا مهما اختلفنا أو غادرناه فنرجع له بشغف أكبر.
سأنطلق من جملة الزميل تموز حسن بضعف الخبرة الإدارية للهيئة الإدارية الحالية لمجموعة مستخدمي بلاد الشام، لن اعمم ضعف الخبرة على جميع الأعضاء وسأقول بعض أعضاء الهيئة الإدارية، لأن التعميم برأيي خاطئ ولوكان الحديث عن مجموعة صغيرة تتألف من خمسة أشخاص وهذا ما أراه بالحقيقة بواقع بعض أعضاء هيئة مجموعتنا.
أتفق مع الجزء الأول من السبب الرابع من أسباب الهيئة المؤدية لهذا القرار وهو "مجموعة الدردشة أصبحت منذ فترة إلى الآن تحمل جواً مشحوناً وتحمل محاولات تصيد".
استغرب أن الهيئة (بعض أعضاء الهيئة ) لا ترى نفسها سببًا من أسباب خلق هذا الجو المشحون، وتلقي بالأسباب كاملة على أعضاء المجموعة وتجد إغلاق الدردشة حلًا وعلى الأعضاء هنا بهذه الصفحة تبرير تمسكهم بالدردشة.
لو نظرنا سريعاً إلى الفترة التي تتحدث عنها الهيئة لخلق هذا الجو المشحون نلاحظ أن بعضهم يحضر لتعليق سريع والبعض حاضر بشكل دائم وهم طرف في النقاشات والتعليق على أي تعليقات وتوجيه الملاحظات والسعي وراء التفاصيل غير المُجدية وهو هدر للوقت والطاقة وهو جو مُنفر للأعضاء القُدماء والجدد، ليصل بنا أن نسمع على الدردشة عبارات مثل سلطة عضو الهيئة وتنفيذ أوامر صادرة من صلاحيات لعضو هيئة. كل هذا يحدث على الدردشة وبشكلٍ متكرر. أين حس المسؤولية لخلق جو مودة بين الأعضاء ضمن نطاق الدردشة وحل المشاكل بدل خلقها والتصيد والقدرة على ضبط النفس والعبارات وعدم جر الأعضاء لمشاكل غير موجودة بالاساس.
يسند أيضًا بعض أعضاء الهيئة آراء البعض منهم أمام أي رأي مخالف قادم من عضو من المجموعة، وكأننا طرفي نزاع، دون الإدراك بحيثيات المشكلة بشكل صحيح وشامل ولو سألناهم لماذا هذا الموقف فيكون الجواب عذرًا لم ننتبه. وأيضًا هذا كله يحدث على الدردشة.
أرجو من أعضاء الهيئة أصحاب حل إغلاق الدردشة التحلي بالصبر وباقي الأعضاء ضبط النفس والتصرفات أكثر من ذلك وأن تكونوا أصحاب الثقة التي منحناكم من خلال الإجماع على انتخابكم بالانتخابات السابقة.
أتمنى من أعضاء الهيئة أن تجدوا حلاً سليماً يُرضي أعضاء المجموعة ولو مؤقتًا لحين انتهاء فترة الهيئة المُنتخبة الحالية. تحياتي --NANöR (talk) 12:24, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment شكراً للآراء المتنوعة. يسعدني أن أرى الكثير من المتحمّسين للإبقاء على مجموعة الدردشة، فمن الجميل فعلاً أنها تترك أثراً إيجابياً لا سلبياً فقط، وهذا موضوع مهم لدراسته. ألاحظ أيضاً أن بعض المعلِّقين لا يعلّقون على موضوع النقاش بقدر ما يغلّفون بهذه "التعليقات" مشكلات أو نقداً لأشخاص وأعضاء محدّدين، وهو نوع السلوك غير الصحي الذي دعى -بالضبط- إلى التفكير بقرار متطرّف مثل تغيير أسلوب عمل الدردشة :)
سوف يكون هناك نقاش موسّع أكثر حول هذا الموضوع وحيثياته في الاجتماع الشهري يوم السبت القادم، ولما يترتب على اجتماع الهيئة وعلى هذا النقاش --Abbad (talk) 12:45, 19 April 2021 (UTC).[reply]
مع للأسباب الثلاث الأولى الواردة أما بالنسبة للسبب الرابع فأنا قد غادرت المجموعة منذ زمن ولا أعلم ما جرى مؤخرا، سبق وقلتها لما يتم تهميش مجموعة الفيسبوك الرسمية وهي موجودة لتلافي كل أسباب اعتراض الزملاء أعلاه؟ أضف إلى ذلك هناك حد للرجوع في الدردشة للخلف إذا أردت البحث عن أمر تمت مناقشته في وقت سابق. عمر الشامي (talk) 13:37, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment لست شخص نشط على مجموعة الحوار في المسانجر الا ان لهذه المجموعة اهمية كبيرة في تبادل الخبرات والمعلومات وانشاء ورشات عمل مشتركة لكن لا بد من اعادةالنظر في كل ما حدث.

أولا: فرض القرار من الهيئة الإدارية دون اخد اغلبية اعضاء المجموعة وهذا يعتبر تجاوز صريح للصلاحيات.

ثانيا: كما تم ذكره في مقدمة هذه الصفحة "مجموعة الدردشة أصبحت منذ فترة إلى الآن تحمل جواً مشحوناً وتحمل محاولات تصيد" يجب أن تسأل الهيئة الإدارية نفسها عن سبب ظهور هذه الحالة مؤخرا وتعرضها امام الاعضاء ليتم حل مثل هذه المعضلة بطريقة صحية --Ma'moun Othman (talk) 18:31, 21 April 2021 (UTC)[reply]

  • Comment Comment تركت مجموعة الدردشة على الفايسبوك منذ فترة لأسباب شخصية لا علاقة لها بالمجموعة، لكني شهدت في الفترة التي قضيتها قبل خروجي ما ينافي الأسباب المذكورة لإنفاذ فكرة غلق مجموعة الدردشةK وبالعودة للنص الفاتح لهذا النقاش فإنه يذكر بأن الهيئة قد أجمعت على ذلك، ما هكذا تؤخذ القرارات، فالقرارات في المجموعة تشاركية أو هذا ما فهمته من طبيعة عمل المجموعة المستمد من الموسوعة وطريقة عملها فلا وجود لسلطة والأفكار تناقش وتصبح قرارات بعد تصويت الأغلبية، ونرى في النتائج عدد الموافقين وعدد المعارضين وحتى عدد المحايدين وهو ما يجب أن يُدرج تحت أي اتفاق يصدر عن الهيئة لأن كلمة إجماع دون نسب عددية هي كلمة فضفاضة.

أما الأسباب فكلها تندرج تحت بند العادي وغير الداعي للإغلاق:

  1. فوجود قنوات رسمية للمجموعة لا يمنع وجود قناة إضافية ولا أعتقد بأن الدردشة ليست قناة رسمية وإلا ما كانت لتخضع لقواعد مدونة السلوك وما كانت المكان الأول لمعرفة أخبار ومستجدات المجموعة وما كانت مكان تبادل روابط الاجتماعات وبدء الورشات فإذا كان كل هذا لا يعطيها صفة الرسمية فلا أدري ماذا كانت صفة مجموعة الدردشة كل هذا الوقت،
  2. وبما أنها الوسيلة الأسهل للوصول أليس هذا سبباً قوياً جداً للحفاظ عليها بما أن جل أعمالنا عبر الإنترنت وأغلبنا لا يجمعنا سوى التواصل الإلكتروني وبالتالي يجب أن نذلل الصعاب التي تحكم التواصل الفعلي بالحفاظ على مكان التواصل الأسهل؟
  3. أما بالنسبة للأخذ والرد، فليحصل الأخذ والرد وليُحل وهكذا يتطور العمل وهكذا يُعرف الخطأ وبالمواقف المتراكمة تبنى أساليب أفضل للتعامل أما الهروب فهو ليس سداً للذرائع وإنما تأجيل لها وخروج عضو من الدردشة دافع لبذل مجهود إضافي لخلق بيئة أفضل للعمل، والجو المشحون لن يزول بإغلاق الدردشة وإنما سيُنقل لمكان آخر لأنه تُرك دون حل.
  4. مجموعة الدردشة من الأسباب التي جعلت المجموعة تنشط كثيراً في الآونة الأخيرة وسهلت سير عمل الكثير من الورشات وأي ورشة تبدأ بإنشاء مجموعة دردشة لأنها تبقى الوسيلة الأسهل والأفضل حتى لغير محبي استخدام الفيسبوك يبقون على اطلاع برسائل الماسنجر، أما المجموعات المغلقة فهناك مجموعة مغلقة حالياً ولم تخلق أي جو ودي ولم تزد من تفاعل الأعضاء وأذكر أني لم أعلم بها إلا بعد شهور من تواجدي في مجموعة الدردشة مما يعني أنها ستقلل من كفاءة العمل.

هذا مع تأكيدي على أن الخلافات لا تأخذ منحنى شخصياً بين أفراد لا يعرفون بعضهم سوى من خلال العمل لذلك وجود خلاف أمر عادي وطبيعي فلكلٍ وجهة نظر وأي تجاوز فهو تجاوز بحق العمل وليس تجاوزاً شخصياً.Nada kareem22 (talk) 00:23, 22 April 2021 (UTC)[reply]

  • Comment Comment تحية طيبة للجميع، حقيقة أكتفي بتعليقات الزملاء فيما سبق فهم قد أغنوا وجهة النظر بشكل عام من كافة الجوانب، وكما نعلم فبعض الخلافات تكون مفيدة أكثر من كونها ضارة وهذا مقياس لمدى صحة مجموعتنا وديمقراطيتها، اللهم إلا إذا تعدى ذلك أمر الخلافات الجدلية أو الأفلاطونية أو اختلاف وجهات النظر، واستغفر الله لي ولكم، أحمد الياباني (talk) 18:54, 22 April 2021 (UTC)[reply]
  • Comment Comment بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله. على الرغم من أني لست عضو نشط في مجموعة المحادثة إلّا أني ألاحظ تأثيرها الإيجابي على خلق جو الألفة بين أعضاء المجموعة كأُسرة ولا أرى أن الحل الأمثل للإنتهاء من المشاحنات المرصودة هي سحق منصّات تبادل الأفكار. إضافة إلى أن استخدام المناصب بفرض إجراء يتخالف مع رأي أعضاء المجموعة هو ليس إلّا دكتاتورية بحتة مرفوضة بالأفرقة التطوعية.--Sarah Hourani (talk) 14:55, 24 April 2021 (UTC)[reply]

التصويت ضد[edit]

لطفاً قم بالتصويت بمع Support Support أو ضد Oppose Oppose إغلاق مجموعة الدردشة هنا وأدرج رأيك أعلاه

  1. Oppose Oppose Osps7 (talk) 12:05, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  2. Oppose Oppose عمرو بن كلثوم (talk) 12:14, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  3. Oppose Oppose --omar kandil (talk) 12:55, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  4. Oppose Opposeمنال شحادة (talk)
  5. Oppose Oppose --Michel Bakni (talk) 13:29, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  6. Oppose Opposeعرين أسد أبو رمان (talk)
  7. Oppose Oppose --saraabdallat (talk) 17:22, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  8. Oppose Oppose سامي (talk) 14:25, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  9. Oppose Oppose --Mohammad Al Abbarl (talk) 19:49, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  10. Oppose Oppose --أسامةالفاروسي (talk) 23:30, 18 April 2021 (UTC)[reply]
  11. Oppose Oppose Tamuz Hasan (talk) 07:52, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  12. Oppose Oppose بشدة --NANöR (talk) 09:32, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  13. Support Support مع عمر الشامي (talk) 12:01, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  14. Oppose Oppose--Noorjarrar (talk) 19:13, 19 April 2021 (UTC)[reply]
  15. Oppose Oppose--Ma'moun Othman (talk) 18:32, 21 April 2021 (UTC)[reply]
  16. Oppose Oppose--Nada kareem22 (talk) 00:23, 22 April 2021 (UTC)[reply]
  17. Oppose Oppose-- أحمد الياباني (talk) 18:54, 22 April 2021 (UTC)[reply]
  18. Oppose Oppose-- ضد--Sarah Hourani (talk) 14:17, 24 April 2021 (UTC)[reply]